Monday, May 05, 2008

ادباء بلا مقهي .....كمبيوتر بلا مرأة


في ليلة الاحتفال بمولد الرئيس ارتفع سعر البنزين ..
وعرض فيلم عنترة بن شداد ( بتاع فريد شوقي )علي النيل للدراما ..
حد يعرف ايه العلاقة بين التلات حاجات دول ؟
.............................................................

العمال لما اضايقوا وحسوا بالقهر عملوا اضراب قدام مصانعهم وعرفوا ياخدوا جزء من حقوقهم
دلوقتي لو حب الشعب يعلن رفضه لارتفاع سعر البنزين يعمل ايه ؟
.. طب يقف فين عشان الاضراب ؟

........................................................

هناك ادباء اذا فقدوا المقهي سقطت عنهم صفة الاديب
اين يجلسون ليمارسوا عادات النميمة اليومية ؟
واذا تضايقت منهم كيف اعلن رفضي لذلك ..؟
هل اعمل اضراب ؟ بس هاقف فين برضه

..........................................................

تامل جميع العلاقات لتكتشف المفاجأة
وعندما تصل لنتيجة لا تتردد في المراسلة علي اي ايميل يعجبك

26 Comments:

At 5/06/2008 5:50 AM, Blogger سيد مراد said...

This comment has been removed by the author.

 
At 5/06/2008 5:56 AM, Blogger سيد مراد said...

إزيك يا باسم
ربما ما نعرفش بعض بس حصل بيننا تراسل قبل كده
تفاصيله بعدين خلينى الأول يا أخي اندهش. أيوه زى كده بالظبط. اندهاشى حضرتك فيما يتعلق بكلامك عن المقهى, وهاتكلم فيه تحديدا لأنى ماليش فى اللبش اللى قبله ولا فاهم اللى بعده, بيحكمنى خوفى القديم فى أولا وغبائى الملازم فى ثانياو ودول أعز صفتين عندى. بحبهم موت لأنهم باختصار أنا

المقهى يا عمنا دى مركز الكون الثقافى عندى وعند ناس كتير ورغم كده هيا فى رأى المتواضع مش مكان لانجاز الإبداع ولا حتى للحديث عنه. قد يحدث طق حنك هنا ولا هناك. لكنها لم تخلق من الأصل لهذا الغرض رغم أن ذلك عادة ما يلتبس على أفهام المارين فيها. المقهى الوسط بلدى ليست صالونا فكريا ولا ناديا أدبيا. بل هى أبعد ما تكون عن ذلك، ممكن تقول إنها امتداد لمملكة الشيطان وقلبك مستريح, معموله عشان نشر فيها. نشر شر من نوع خاص وليس الشر اللى ربما يرد على عقل اللى مش واخد باله. شر الفرجه على الخلق واقتناص اللحظات التى يعلو ويهبط فيها المؤشر الانسانى. مكان لنصب الفخاخ للمشاعر والسقطات وكشف الأكاذيب وملاحقة المراوغات. لذلك الناصح يروح القهوة مركب وش كى لا يقتنص بسهوله يخفى فيه إبداعه. أما من يضعون منجزهم الابداعي على القهوة ويبحثون عن تقييمه على القهوة ويفرحون حين يتنادى باسمهم على القهوة أو يحزنزن حين تصب عليهم اللعنات على القهوة فهؤلاء هم وقود القهوة خلقوا لكى يقتنصوا

وعلى القهوة يا صاحبى إما إنك تكون الصياد
يا اما تكون .....

خالص محبتى

 
At 5/06/2008 7:58 AM, Blogger باسم شرف said...

سيد باشا
نورتني يا معلم
واللي قلته انت علي موضوع الادب والمقهي
معك حق يا معلم هم وقود القهوة
بس نفسي يبطلوا ينموا ويجيبوا سير الناس
قشطاااااااااات يا فنان

 
At 5/06/2008 4:10 PM, Blogger مواليد 85 said...

This comment has been removed by a blog administrator.

 
At 5/07/2008 11:01 PM, Blogger ياسر خاطر said...

ياباسم باشا انت لو حد ضايقك ماتعمش اضرابات ولا حاجت من دي
انت بس رن لي
تلاقي عندك ميكروباص العمرانية-اسبارطة محمل اجدعها مجرمين في مصر
ونظبط كل حاجة



ياهانتشد ونتظبط احنا....

 
At 5/09/2008 9:38 AM, Blogger باسم شرف said...

ياسر باشا
يا معلم ربنا يخليك شايلينك للكبيرة

معركة قائمة لن تنتهي
قشطااااااااااات

 
At 5/09/2008 3:31 PM, Blogger dodda said...

انت بتجرجرنى فى الكلام عشان اقولك الشعب يضرب فين ويعملوا فيه زى اسراء؟؟؟
-------------

انا مش فاهمه ايه موضوع الاضرابات اللى طالع موضه دة؟؟؟
بهدله وقرف ومشفناش اى نتايج
!!!
---------------------
اما موضوع الجاز فغلى فى الميعاد ده بالذات عشان اللى حيولع فى نغسه يفتكر انه حيبفى اسود ومنيل زى عنتر
ويفكر ازاى حيكمل باقى الشهر..بعد خصم فلوس الجاز من مصروف البيت؟؟؟
فيتراجع
شفت ازاى بيعملوا الخبر واحنا مش بيطمر فينا!!!

 
At 5/11/2008 12:56 PM, Blogger Reham R. said...

ماحنا لما جينا نلم عشان هدية عيد الميلاد كنا بنجمع من كل واحد من خمسة لعشرة لتر بنزين، غلوا علينا بأة، عشان يعرفونا ان الريس غلاوته ملهاش تمن، وعرضوا عنترة بن شداد عشان يعرفونا ان الظروف مش ممكن تقف قدام البني آدم المكافح، حتى لو وقف قدامه سبعين مليون
.........
ويعمل إضراب ليه بس؟ أما الشعب ده عينه فارغة بشكل، لحد دلوقتي لسا مفهمش ان غلاوة الريس ملهاش تمن!
........
دي بسيطة، تسيبهم وتروح تعمل إضراب على أبعد ترابيزة ف أبعد قهوة، واوعى تسيب موقعك
.........
مساء الفل

قشطات: التحية الرسمي :)

 
At 5/11/2008 5:24 PM, Blogger maii bahaa said...

يااااه ياباسم ..مضطرة أقولك الإجابات وأمري لله .. عشان الحيرة دي تنتهي
بص ياسيدي..بأه إيه عشان العيد ميلاد ده مميز جدا ..صدر قرار بالإعلان عن جايزة (موبيل) للسلام الوطني الجديد
وده هايتطلب ان الشعب يمشي على رجليه يألف ويتأمل كويس عشان في المواصلات غالبا هايكون نايم ومأنتخ
ولو سايق عربيته هايكون بيسمع نجوم اف ام ومش مركز
قوم إيه البنزين غلي
شفت الموضوع بسيط وغرقان في حسن النية إزاي؟
بس قوللي يا باسم ايه هيه المفاجأة؟

 
At 5/11/2008 8:37 PM, Blogger باسم شرف said...

dodda
صباحك قشطة معاكي حق والله شفتي وصلنا لفين نورتي يا فنانة

.................
ريهام هانم
ايه التعليقات والتحليلات الجامدة دي
هتروحي في داهية معانا ان شاء الله
قشطااااااااات

...........
مي يا مي
شكلك برضه هتبقي معانا في نفس الليلة ان شاء الله والاصدقاء كلهم متجمعين
المفاجاة هتعرفيها هناك وانا كمان لسة هاعرفها زيك ههههه
صباحك قشطة

 
At 5/12/2008 9:05 PM, Blogger طارق إمام said...

هههههههههههههههه
جامد يا سمسم
بالنسبة لجزئية الأدباء تحديدا انا شايف ان الدولة يا إما توفرلهم كلة ، يا توفرلهم سندوتشات حلاوة بالقشطة
و عموما المقاهي بتوفر للأدباء شيء أهم من ده وده : انهم كل ما يقعدوا على قهوة يعددو مزايا القهاوي التانية و نضافتها و ضرورة الانتقال إليها .. و ينسوا ده تاني يوم
تماما مثلما يفكر الشعب في ثورات أمريكا اللاتينية ، و نساء أوروبا ، و ديمقراطية أمريكا .. ثم يتجه للحاق بطوابير العيش
عموما أنا أول ماوصل للحكم هاحتل التكعيبة .. و اطهرها من كل نسوانها .. خصوصا اللي بيكتبوا ..
(:

 
At 5/12/2008 10:10 PM, Blogger وائل فتحى said...

اكيد المقهى شئ مهم
بالنسبة لاى كاتب
وخصوصا لو كان المقهى ده
لا يمت بصلة للأدباء
و الناس اللى فيه مالهاش دعوة بالكتابة اصلا لانك مش هاتتكلم ع الناس انت هاتتكلم مع الناس فرق كبير

هو انا لازم اقولك قابلنى ع التكعيبة
عشان تعرف ان انا راجل بكتب بقى و انى راجل فنان ودايس
اكيد فى ناس كل علاقتها بالادب انها موجودة فى الاماكن دى

.....
اما عن الشعب
لما يحب يعمل اضراب
احسنله يوقف فى حته ناشفة
....
اما بالنسبة للعلاقات
المشكلة مش ف ان عيد ميلاد الريس تزامن (خد بالك بالك من تزامن دى..معناها انى بقعد فى التكعيبة ومثقف)المهم تزامن مع الوقت اللى ارتفع فيه البنزين او فيلم عنترة
المشكلة تكمن فى علاقة
النييل بالدراما
ياترى مين وراه...؟

يلا بقى عشان مرغييييش

بس

 
At 5/13/2008 8:04 AM, Blogger باسم شرف said...

طروووووووووووووق
اهم حاجة التطهير عشان ارسطو يستريح في تربته
قشطاااااااااااات يا عم طارق

......................
وائل باشا
نورت يا معلم ومعاك حق لازم نقفل القهاوي دي ونشردهم في الشوارع والازقة
قشطاااااااات

 
At 5/13/2008 9:51 AM, Anonymous Anonymous said...

مش عارف ربما أضيف ان فيه قهاوي في وسط البلد تحس كده انها مخنثه بلا روح لا هيا منسونه زي سوق الحميديه ولا ذكوريه زي البستان. اقربهم لخيالي الآن اللي بتتكلمو عليها اللي اسمها التكعيبة دي. ملتبسه وغير واضحة المعالم ومحل للتمثيل والاخراج بنوعيه.اللي بصوره واللي بريحه. تجلس عليها لتجد كل من فيها طياري مافيش واحد قديم وجايب الغطسانه وماسك التايهه. كله بيقولك انه مسيطر وغايص وعارف ودول بتوعي ودولم كاشفهم وهو م الاخر عيل ولا بت هلهوطه وابيض ولساه بيقول ع السكر آوكر.

 
At 5/13/2008 9:55 AM, Blogger باسم شرف said...

هههههههههههههه
والله كلامك صح
قشطات عليك وعلي تاملاتك

 
At 5/13/2008 11:40 PM, Blogger Mohamed Gameel said...

يمكن في المقاهي دي بيحصل كتير او مبيحصلش حاجه
بس الحقيقة ان المقاهي, و مقاهي وسط البلد بالذات لها طعم خاص
طعم ثقافة لا تجدها في اي مكان تاني
طعم صحبه مش هتعرفها الا ما تحبها ومش هتحبها الا ما تتعود عليها ومش هتتعود عليها الا لما تكره نفسك
طعم غريب كدا
يمكن طعم سكر التموين اللي بيحطوه في الشاي والقهوة

اهو اي كلام من بق المعلم علّام


باسم باشا ليك وحشة

 
At 5/17/2008 8:03 AM, Blogger Amr Ezeldeen said...

لو عاوز تعمل إضراب و مش عارف تقف فين، عليك و على أى مكان ضلة (بكسر الضاد) علشان الشمس و ضربة الشمس الغدارة..

بس كده الشمس تفهمك غلط و تفتكرك بتضرب عنها.. حاول تفهمها بالراحة كده علشان متجيش وراك فى الضلة كمان

 
At 5/17/2008 8:50 AM, Blogger باسم شرف said...

محمد باشا
طبعا طبعا وكلامك صحيح بس لفترة لو الناس دي مش هتعطلك بطاقة سلبية
وانت كمان يا معلم
...............
عمرو باشا نجم العواطلية
قشطة يا عموووووووور
هاعمل كده مع الشمس

 
At 5/19/2008 1:56 PM, Anonymous Anonymous said...

عيد الميلاد التمانين بيتفق مع ثبات سعر البنزين تمانين واختفاؤه من الاسواق وكل ده بيدور في بوتقة بلد فيها تمانين مليون عمرهم ما يفكروا يتفرجوا على الفيلم ده
مشبرة محمود

 
At 5/20/2008 7:27 AM, Blogger باسم شرف said...

مشيرة
قشطات علي دماغك حلوة العلاقة دي بين التلات حاجات

 
At 5/20/2008 9:45 AM, Blogger أسما عواد said...

موش عارفة ايه الإفترى ده
ازاي تتكلموا على رئيس بلدكم وولي نعمتكم بالطريقة دي
انتو بتقولوا غلاء البنزين
وغلاء السلع التمونية
بطلوا ظلم بقى ماهو رفع مرتبات الغلابة اللي زينا 30 في المية
تلاتين في المية من الاساسي
يعني بالنسبة ليا هيزيد مرتبي اربعين جنيه بحالهم
فيها ايه بقى لما أضحي عشان بلدي وادفعهم في البنزين ؟
ده حتى أخويا لسه باعتي ماسج من برا مستغرب فيها من انسان بيتشائمأو بيحزن من بلد رئيس بلدها مبارك
ورئيس حكومتها نظيف
ورئيس برلمانها سرور
ورئيس شورها الشريف
ووزير داخليتها حبيب
ووزير ماليتها غالي
شعب مفتري بصحيح
....

 
At 5/20/2008 11:36 PM, Blogger باسم شرف said...

اسماء عواد
المفتريين امثالنا مش هيلاقوا حد يفتروا عليه بعد كده
قشطااااااااات

 
At 5/29/2008 2:40 PM, Blogger سلمى البنا said...

اقولك اقف تحت اليافطة الكبيرة اللي مكتوب عليها مصر ارض الحضارة دي بس اللي تحت دي
بس لازم تكون لابس احمرفي برتقاني
واوعى تنسى تتكلم في الموبايل

 
At 6/02/2008 2:44 AM, Blogger سهــى زكــى said...

باسم معلش سامحنى
انا واحدة من اللى بيحبوا جدا جدا قعدة القهوة على فكرة أى قهوة مهما ان كانت ، اتخنق جدا من الكوفى شوب والاوتيلات والجراند كافيهات وفرايدزات وكونردات ووبكريات وغيرهوات من الاماكينات
والمشكلة مش فى القهوات المشكلة فى اللى بيقعدوا على القهوات ، القهوات زمان يا باسمات كانت بتطلع مظاهرات وبتغير قرارات وبتقلب الدنيا ولا تقعهدات ، يا باسم افتكر فضل القهوات على الكثير من الكتيبة من اكبرهم لأصغرهم من أول نجيب محفوظ لغاااااااااااااااية سهى زكى
على فكرة بدأت اعرف قيمة القهوة فى حياتى انها بتخلينى اشوف الناس المعدية وانا قاعدة فى منتهى الهدوء

 
At 6/02/2008 2:46 AM, Blogger سهــى زكــى said...

اه صحيح يا باسم انا حبيت قولك مبروك على الفيلم الجامد ناس من الايام ، بجد الفيلم يستحق اكبر جائزة للافلام القصيرة ، رائع
معلش انا محموئة قوى عشان انا من الناس اللى بيحبوا فكرة القهوة حتى لو قعدت شهور مرحوهاش بس برضه بحبها

 
At 6/02/2008 4:17 AM, Blogger باسم شرف said...

سهي
طبعا كل واحد بيختار طريقته في الحياة وبيحب ايه وبيكره ايه
لكن تحياتي طبعا للمقهي بس من غير النمامين
ثانيا بشكرك علي حضورك الفيلم والله يبارك فيكي وربنا يخليكي علي زوقك
قشطااات

 

Post a Comment

<< Home