Wednesday, September 16, 2009

حدوتة ابو رجل مسلوخة وامنا الغولة اللي محدش يعرفها .. باسم شرف

ابو رجل مسلوخة وامنا الغولة


كان فيه بلد فيها ناس كتيرة قوي ... يعني زحمة جدا .. مفهاش غير مدرسة واحدة وكانت حكومية يعني تعليم مجاني .. وكانوا بيخوفوا العيال اللي معملوش الواجب بانهم هيودوهم لابو رجل مسلوخة والبنات هيودوهم لامنا الغولة ....وكان كل يوم في الطابور الناظر يقولهم .. ابو رجل مسلوخة ده بياكل العيال اللي مبيعملوش الواجب وامنا الغولة بتخطف البنات وتدويهم لجزيرة مسحورة فيها وحوش بتاكل البنات دي.. وكان بيحكي حكايات كتيرة عن ناس هو يعرفهم حصلهم ده .
.

فبقي كل الاطفال يعملوا الواجب عشان ميروحوش لابو رجل مسلوخة او امنا الغولة

وفي مرة قرر طفل كان اسمه حمادة بيحب يطير طيارة ورق في وسط الميدان .. حمادة ده قرر انه ميعملش الواجب عشان يشوف ابو رجل مسلوخة اللي موجود في اخر البلد دي .. وقبل ما ياخد القرار بقي يهرب من المدرسة ويروح هو والعيال جنب بيته فيشوفوه ويصرخوا ويجروا ..
وفي اليوم اللي قرر حمادة ميعملش الواجب استعدت المدرسة وكنست الشوارع وبعتوا عربيات امن كبيرة تامن الطريق لحد باب ابو رجل مسلوخة .. واكتشف حمادة انه اول واحد هيروح لابو رجل مسلوخة وكل الحكايات اللي حكاها الناظر كانت كدب .. واعترفله الناظر بده بينه وبينه
لبس حمادة ابيض في ابيض استعداد لمقابلة الوحش اللي اسمه ابو رجل مسلوخة .. وبما انه معملش الواجب فكان لازم يروح عشان ده النظام .. البلد دي مفهماش حاجة غير النظام

وقفت العربية اللي هتوصل حمادة قبل بيت ابو رجل مسلوخة بعشرة كيلو وقالوله كمل انت بقي الطريق .. نزل حمادة لحد ما وصل الباب .. مش عارف يعمل ايه .. يخبط ؟ يزق الباب ؟ يهرب ؟ مش هينفع يهرب ..

رن الجرس بتاع البيت .. خرج له راجل برجل واحدة وقاله اتفضل .. دخل حمادة وهو في الطريق للاوضة لقي حمادة شجرة كبيرة قوي بتطرح كل انواع الخضروات والفواكه..وجنبها بير شكله مبيخلص ابدا .. والغريبة ان حمادة مخفش منه لما شافه .. وقعد حمادة لواحده في اوضة وبعدها دخل عليه الراجل ده بصنيه عليها اكل كتير وطلب منه انه ياكل .. وقاله تعرف ان انت اول واحد تزرني من تسعين سنة من ساعة ما انولدت .. لاني اتولدت برجل واحدة مكنتش امي بتخرجني عشان محدش يعيرني برجل واحدة وفي مرة خرجت خافوا مني الناس وسموني ابو رجل مسلوخة ورجعت تاني ومن ساعتها مخرجتش وبقيت بخاف منهم وكل ما حد يقرب واشوفه بيصرخ بخاف وبصرخ .. ويجروا ..

ساله حمادة طب ايه حكاية امنا الغولة انت بتخاف منها زينا .؟ . قاله ..دي بقي كانت ست جميلة قوي مخلفتش غير ولد واحد وجوزها مات وابنها صغير .. فبقت تخاف تخرج من البيت وكانت واحدة صحبتها اللي بتجبيلها الطلبات بتاعة البيت .. لحد ما ماتت وفي اليوم اللي ماتت فيه الست دي طلعت شجرة كبيرة وسط البيت تاكل منها الست الجميلة .. وجنب الشجرة لقت بير مليان مية كتيرة عمرها ما خلصت وابنها بقي قاعد معاها لحد ما ماتت .. حمادة عيط وبدا يمسح دموعه بايده .. لانه فهم ان ابنها هو ابو رجل مسلوخة .. وخرج حمادة وحكي كل اللي حصل وطلع ابو رجل مسلوخة تاني يمشي في الشوارع ويتعلم ويروح مدرسة وبقت العيال مبتعملش الواجب .. وسابو المدرسة وعملو مدرسة لوحدهم عشان يبقوا صحاب ابو رجل مسلوخة ويتعلموا مع بعض من غير ناظر ولا مدرسين ..
............................................
;كتبها
باسم شرف

8 Comments:

At 9/21/2009 10:34 AM, Blogger Baskouta said...

I like the story...I like the way you tell it... Good for you...
Happy Feast..
I used to go through your writings , but this is my first time to leave a comment... you are really so talented.
Woth all my due respect and Best Regards.
I hope to see you in my blog.

 
At 10/03/2009 4:55 PM, Anonymous Anonymous said...

لا أعرف ماذا فعلت بي هذه الحكاية؟؟
تركتني مشغولة جداً في أعماقها.
أصبت أكثر من هدف
دمت كثيراً لتكتب

سما

 
At 10/10/2009 1:45 PM, Blogger أسما عواد said...

أخيرا عرفت أصل القصة
بس ماما كانت بتحكيها بطريقة تانية
موش مهم تعددت القصص والسلخ واحد

 
At 12/01/2009 8:46 AM, Blogger أسما عواد said...

مبروك المجموعة

 
At 12/27/2009 7:46 AM, Blogger باسم شرف said...

بسكوتة
ميرسي موت علي كلامك الجميل ده وزيارتك تشرفني اكيد
وتعليقك حاجة حلوة منورة الصفحة

سما
ربنا يخليكي ده والله عشان انتي زوق ويارب افضل بكتب وانتي بتحبي كتابتي

اسماء عواد
شوفتي بحثي عن الحدوتة الحيقيقة ملقتش غير اللي احنا عارفينه عنهم فقلت اتخيلهم بس بشكل تاني وسالت ممكن يكونوا طيبين ؟
دمتي طيبة
وميرسي علي تهنئتك علي المجموعة

 
At 4/05/2010 1:10 PM, Blogger mohamed nagy said...

مبروك يا باسم على المجموعة الجديدة وبجد بجد عميقة جدا وبسيطة جدا وصلتلي بسرعه بس هو ده اللي انا بستناه منك

 
At 11/24/2012 11:57 AM, Blogger massy gony said...

بسراحه النهايه انت كتبتها للقصه جميله جدا ومؤثره

 
At 5/09/2013 1:47 PM, Anonymous Anonymous said...

I could not refrain from commenting. Well written!

Also visit my web page - htc evo design 4G

 

Post a Comment

<< Home